المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : لاتكن جعظري جواظ مستكبر


لاموني
10-24-2017, 12:59 PM
لاتكن جعظري جواظ مستكبر




السلام عليكم ورحمة الله وبركاته



بــ قلمي



سلاما على الّذين يزهرون القلوب إذا نزلوا بها، وكأنهم في بقاع الأرض أنهارا.
اعزائي كما تعلمون بان الله سبحانه وتعالى وصف المؤمنين الصالحين الذين كتب الله سبحانه لهم الفلاح والرشاد في الدنيا والآخرة بأنهم يتصفون با اخلاقهم الحسنة والتواضع منزهين عن الكبر والتكبر والانا والغطرسة والغرور والنرجسية والتعالي والخيلاء وحب الذات المفرط .
نود أن نعرج على الاسباب والدوافع التي تجعل الانسان يتصف بكل هذه الصفات الذميمة والمنبوذة شرعا وعرفا وانسانيا .سواء كان يعلم او لا يعلم
باعتقادي الشخصي والمتواضع فى اغلب الاحيان يكون السبب الرئيسي للغرورعقده نقص بالنفس عند بعض الاشخاص الذين يشعرون بأن الاخرين لا ينظرون أليهم ولا لأنجازاتهم ويخيل لهم بانهم يستحقون اكثر تمجيدا وثناء وتخليدا لاعمالهم.
طبعا هذا ينطبق على الاشخاص الذين يدعون أنهم خارقين للعاده فى الغالب و يحاولون أخفاء نوع معين من الضعف عن طريق أظهارهم أنفسهم و كأنهم ليس بهم أى عيوب. أذا فتكبر والعلو ولغرور و العجرفه قد لا تكون ألا محاوله تعويض نقص يشعرون به.
ممايترتب على ذلك حب الذات بشكل مبالغ به
و ينتج عنه (النرجسية )وحب الانا .
فالغرور ماهو الا المجد الذي يسكن عقول الاغبياء.
فلابد ان ندرك بان هناك شعرة بين الثقة الزائدة بالنفس والغرور كي لا نقع بالمحذور دون ان نعلم .فلا يصح الا الصحيح حسب قول المثل(اذا زاد الغرورنقص السرور)
ومن المخجل بان كثيرين من يدعون ويتفاخرون بالغرور معتقدين بانها صفه محببة وحميدة ويعتزون بها فالعزة ليست تكبرا او تفاخرا و ليست بغيا او عدوانا و ليست هضما لحق او ظلما لا احد . انما هي تواضعا وثقة بالنفس والحفاظ على الكرامة و الصيانة لمن يجب ان يصان
والدليل قول الله تعالى أعوذ بالله من الشيطان الرجيم (وَلاَ تَمْشِ فِي الأَرْضِ مَرَحاً إِنَّكَ لَن تَخْرِقَ الأَرْضَ وَلَن تَبْلُغَ الْجِبَالَ طُولاً {37} وكذلك (وَعِبَادُ الرَّحْمَنِ الَّذِينَ يَمْشُونَ عَلَى الْأَرْضِ هَوْناً وَإِذَا خَاطَبَهُمُ الْجَاهِلُونَ قَالُوا سَلَاماً) صدق الله العظيم والامثلة من الكتاب والسنة كثيرة عن سراقة بن مالك بن جعشم رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: (يا سراقة ألا أخبرك بأهل الجنة وأهل النار؟) قلت: بلى يا رسول الله. قال (أما أهل النار فكل جعظري جواظٍ مستكبر، وأما أهل الجنة فالضعفاء المغلوبون). رواه المنذري. ومعني (الجعظري): الفظ الغليظ المتكبر.ومعني (الجواظ) المختال في مشيته,
اعزائي بالمناسبة لعلنا نذكر دعاء يحمينا من التكبر اللهم رب السماوات وما أظللن.. ورب الأرضين وما أقللن.. ورب الشياطين وما أضللن.. ورب الرياح وما ذرين.. احفظنا من كل شيطان مريد.. ومن كل جبار عنيد.. ونعوذ بك يا ربنا من الكبر والغرور.. اللهم نجنا من الكبر والغرور.. ومن قول الزور.. ونعوذ بك من قول الزور.. ومن كل فتنة تمور.. ونعوذ بك من ظلمة القبور
اللهم طهر قلوبنا من النفاق و اعمالنا من الرياء والسنتنا من الكذب و اعيننا من الخيانة فإنك تعلم خائنة الأعين و ما تخفي الصدور. واخيرا أعطر قلمي بمسك الختام بالصلاة والسلام على خير الأنام.


ولكم مني فائق التقدير والاحترام


الكاتبة: شهد محمد

حكاية قلم
10-24-2017, 01:30 PM
غاليتي لاموني/
انا اشوف اللي يتكبر ويغتر بنفسه
هذا انسان يعاني من عقدة نقص،
وخلل بشخصيته ويحتاج لعلاج نفسي
البعض ممكن يراها ثقه ب النفس
ولكن بين الثقه بالنفس ،، والغرور او التكبر ((شعره))
حلو تكون واثق من نفسك ،،
بس مو لدرجة انك تلغي شخصية غيرك لانك شايفه اقل منك
(هنا انت دخلت بمرض التكبر والتعالي )
الشاطر هو اللي يمسك العصى من النص
احلى شي ان الواحد يجمع بين التواضع والثقه بالنفس ،،
التواضع خلق الانبياء ،، والثقة بالنفس اساس الشخصيه القويه
والله يبعد عنا الكبر والغرور ،،
لانه لا يدخل الجنه من بقلبه ذره من كبر

سحر العيون
10-24-2017, 10:57 PM
اعجبني قلمك جدا
فهو قلم يتميز بالحكمة والافادة والتأمل
لك تقييمي ولايك وثانكس و5 ستارز

الحلوووه
10-26-2017, 02:55 AM
الغرور

هو عبارة عن إيهام يحمل الإنسان على فعل ما يوافق هواه، ويضره، حيث يميل إليه بطبعه، ويعرف أيضاً بأنه حب الإنسان لنفسه بشكلٍ مفرط، وهو عكس التواضع، ويسبب الحقد والكراهية، مما يؤثر على علاقة المغرور بالآخرين، ويزيد من الخصام والمشاكل في المجتمع، ويعرف الغرور لغةً بأنّه كل ما غرّ الإنسان من جاه، أو مال، أو شهوة، أو إنسان، أو شيطان، بينما يعرف اصطلاحاً بأنّه سكون النفس إلى ما يوافق الهوى، ويميل إليه الطبع،
حبيبتي لاموني

الف شكر على هذا الموضوع

الله يعطيك العافيه

لاموني
10-26-2017, 09:12 AM
اقتباس:

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حكاية قلم http://3n-wan.com/vb/egyptianforums.com_3/buttons/viewpost.gif (http://3n-wan.com/vb/showthread.php?p=3026#post3026)
غاليتي لاموني/
انا اشوف اللي يتكبر ويغتر بنفسه
هذا انسان يعاني من عقدة نقص،
وخلل بشخصيته ويحتاج لعلاج نفسي
البعض ممكن يراها ثقه ب النفس
ولكن بين الثقه بالنفس ،، والغرور او التكبر ((شعره))
حلو تكون واثق من نفسك ،،
بس مو لدرجة انك تلغي شخصية غيرك لانك شايفه اقل منك
(هنا انت دخلت بمرض التكبر والتعالي )
الشاطر هو اللي يمسك العصى من النص
احلى شي ان الواحد يجمع بين التواضع والثقه بالنفس ،،
التواضع خلق الانبياء ،، والثقة بالنفس اساس الشخصيه القويه
والله يبعد عنا الكبر والغرور ،،
لانه لا يدخل الجنه من بقلبه ذره من كبر








حبيبتي حكاية



كلام جدا مقنع ولا املك المزايده عليه

نورتيني وشرفتيني وزدتيني بهجة وسرور
لاعدمتك حبيبتي

دمتي بود

لاموني
10-26-2017, 09:13 AM
اقتباس:

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة سحر العيون http://3n-wan.com/vb/egyptianforums.com_3/buttons/viewpost.gif (http://3n-wan.com/vb/showthread.php?p=3048#post3048)
اعجبني قلمك جدا
فهو قلم يتميز بالحكمة والافادة والتأمل
لك تقييمي ولايك وثانكس و5 ستارز






حبيبتي سحر



مابنبع من القلب يصل الى القلب

شكرا يالغلا يشهد الله اني سررت بمرورك المميز

دمتي ودام حضورك الراقي

لاموني
10-26-2017, 09:16 AM
اقتباس:

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الحلوووه http://3n-wan.com/vb/egyptianforums.com_3/buttons/viewpost.gif (http://3n-wan.com/vb/showthread.php?p=3146#post3146)
الغرور

هو عبارة عن إيهام يحمل الإنسان على فعل ما يوافق هواه، ويضره، حيث يميل إليه بطبعه، ويعرف أيضاً بأنه حب الإنسان لنفسه بشكلٍ مفرط، وهو عكس التواضع، ويسبب الحقد والكراهية، مما يؤثر على علاقة المغرور بالآخرين، ويزيد من الخصام والمشاكل في المجتمع، ويعرف الغرور لغةً بأنّه كل ما غرّ الإنسان من جاه، أو مال، أو شهوة، أو إنسان، أو شيطان، بينما يعرف اصطلاحاً بأنّه سكون النفس إلى ما يوافق الهوى، ويميل إليه الطبع،
حبيبتي لاموني

الف شكر على هذا الموضوع

الله يعطيك العافيه








حلوتنا الغالية

رد جميل ومقنع ويتصف بالمثالية الحقيقية

ماشاء الله ردودك مثابة مواضيع متكاملة
دمتى ودام هذا الحضور الراقي والمميز والمتميز..دمتي بحب