المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : ملفات ساخنة


لاموني
09-11-2017, 07:04 PM
ملفات ساخنة


أعزائي الكرام
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
بــــ قلمي
اليوم حبيت ان اتكلم وابحر بموضوع يمس العادات الاجتماعية وهو لا يخفى على الجميع !ولاكن المؤسف اننا نتجاهله بأ رادتنا ولكل مقنعا نفسه بانه ليس هو المعني مع العلم بأن المؤمن الغر ممن وعى حديث النبي صلى الله عليه وسلم يحذر أمته بقوله: ((لا تكونوا إمَّعَة تقولون: إن أحسن الناس أحسنّا، وإن ظلموا ظلمنا، ولكن وطِّنوا أنفسكم: إن أحسن الناس أن تحسنوا، وإن أساؤوا فلا تظلموا)) رواه الترمذي وحسنه.
والعادات بأنواعها تغزو العالم فكل بلد له عادات وكل دولة لها تقاليدها منها السيئ ومنها الطيب والمحمود .ومن المستحيل ان تجد شيئ متكامل لكون الكمال لله رب العالمين .ولا ننسئ بأن (لكل قاعدة شواذ)
وهذه القاعدة يجب ان لاتكون شماعة تخدرنا عن تدارك ونبذ العادات السيئة المتأصلة في مجتمعنا والمكتسبة والدخيلة عليه أننا نتوجع كثيرا من العادات السيئة في مجتمعاتنا ونتألم معنويا
ونفسيا وماديا عادات يصعب علينا تغييرها ويصعب علينا تركها
ومن تلك هذه العادات السيئة عدم التحفيز للغير وقد نمارس ثقافة "التقزيم" بحق كل ملهمينا ومبدعينا. ونضع بعض الاسقاطات على ذاتنا محطمين انفسنا بأنفسنا
وكذلك اهتمامنا المبالغ فيه برأي الآخرين عنا، وعن كل تفاصيل حياتنا من اكل وشرب ولبس. واختيار تخصصاتنا وقضاء اجازاتنا
وفق ما يختاره لنا الاخرين . واقل هذه العادات عدم حرصنا واحترامنا للوقت والمواعيد. متغاضين عن المبادئ والقيم ومازال
ينتابنا التحرج والضيق من ذكر اسم المرأة، سواء كانت زوجة اوبنه أو أختاً, وكذلك يتم التعامل بين اطياف المجتمع بناء على المكانة الثقافية والعقائدية والفكرية والقبلية والعرقية، وليست لقيمته كإنسان مسلم أو لشخصيته المستقلة ,والغيبة والنميمة اصبحت الفاكهة المحببة للبعض غير مبالين بخطورتها وحرمتها كما جرت العادة بتجمعات العائلية اللطيفة على موائد الطعام، إلا أن السيء في ذلك هو ذلك البذخ الكبير والاسراف فهذه النعمة العظيمة التي يجب أن نشكر الله عليها غاية الشكر,يقول الحق تبارك وتعالى في سورة الأنعام: {وَأَنَّ هَذَا صِرَاطِي مُسْتَقِيمًا فَاتَّبِعُوهُ وَلا تَتَّبِعُوا السُّبُلَ فَتَفَرَّقَ بِكُمْ عَنْ سَبِيلِهِ ذَلِكُمْ وَصَّاكُمْ بِهِ لَعَلَّكُمْ تَتَّقُونَ} [الأنعام:153]، ويقول عزًّ من قائل في سورة الحشر {وَمَا آَتَاكُمُ الرَّسُولُ فَخُذُوهُ وَمَا نَهَاكُمْ عَنْهُ فَانْتَهُوا وَاتَّقُوا اللَّهَ إِنَّ اللَّهَ شَدِيدُ الْعِقَابِ} [الحشر:7]صدق الله العظيم
عزيزي القارئ كل ما ذكر اعلاه من العادات السيئة ماهي الا نقطة في بحر العادات والتقاليد التي لم ينزل الله بها من سلطان فمن ألمسؤول عنها ؟؟
وهذه الامور لن نتخلص منها الا بالتقوى والتقوى هي خير زاد يمكن أن يتزود به المؤمن ، وهي باب من أبواب الفتح والنصر والرزق من الله تعالى , ومن اسباب ترك تغيير العادات هو وجود عقبات في طريق تغيير العادة، وهذا أمر طبيعي. ألم تحف طريق الجنة بالمكاره, نصيحتي أن لا تدعوا الفشل من التغيير في المرة الأولى يدفعكم إلى اليأس فلا تيأس عندما لا يتحقق لك أمر ما..
حاول مرارا وتكرارا. .فقطرة المطر تحفر الصخر. .!ليس بالعنف ولكن بالتكرار..! من توكل على الله فهو حسبه وتفائل بالخير تجده فعندما يوزع الله سبحانه الأقدار ولم يمنحك شيئ تريده . ادرك تماما ان الله سيمنحك شيئ اجمل مما تريد باذن الله ولكن دع عنك الكسل وبادر بالتغيير للا فضل .
هذا ما عندي فإن أحسنت فذلك من فضل الله على، وإن أخطت فمن تقصيري ومن الشيطان . استودعكم الله الذي لا تضيع ودائعه. لكم مني جل التقدير والاحترام.
الكاتبة: شهد محمد

أســير قلبهــا
09-13-2017, 04:35 AM
رائع ثم رائع ثم رائع لاموني هذا التحفيز بالكلمة الطيبة والنقد

الهادف لا النقد الجارح

مواضيعك دائماً اجدها ثرية بالكلمات الرآقية المحفزة وخاصة

انها بقلمك اعجبني موضوعك حيل

وللأسف وبالرغم من التطور السريع الذي نمر به من تقنيات

حديثة وطرق تواصل عديدة الا انه مازال البعض

يعيش حياة الجاهلية .. دمتي ودام لنا قلمك المميز مع رجائي

بالاكثار من مثل هذه المواضيع عسى ولعل

تجد اذآن صاغية .. مع فائق تحياتي .. كنت هنا .. الأربعاء 22 ذو الحجة 1438هـ

http://3n-wan.com/upload/do.php?img=438 (http://3n-wan.com/upload/)

سحر العيون
10-09-2017, 12:18 AM
نقد جميل اختي

تقييمي + لايك

الحلوووه
10-15-2017, 11:14 AM
سلمت انااملك على هالطرح العذب والرائع كروعتك
وسلم ذوقكـ على حسن الانتـــــــقاااء
بـ إنتظآر جديدك وعذب أطرٌوحآتك
كل الوووود