المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : من مناقب أم المؤمنين عائشة


الامير الحالم
09-03-2017, 01:28 PM
لقد ظفرت عائشة أم المؤمنين - رضي الله عنها - بحب صاحب الرسالة صلى الله عليه وسلّم لها، فهنيئاً لها هذه المنزلة.

عن عائشة زوج النبي صلى الله عليه وسلّم قالت: أرسل أزواج النبي صلى الله عليه وسلّم فاطمة بنت رسول الله صلى الله عليه وسلّم إلى رسول الله صلى الله عليه وسلّم فاستأذنت عليه وهو مضطجع معي في مرطي فأذن لها، فقالت: يا رسول الله، إن أزواجك أرسلنني إليك يسألنك العدل في ابنة أبي قحافة وأنا ساكتة، قالت: فقال لها رسول الله صلى الله عليه وسلّم: "أي بنية ألست تحبين ما أحب؟" فقالت: بلى، قال: "فأحبي هذه" قالت: فقامت فاطمة حين سمعت ذلك من رسول الله صلى الله عليه وسلّم فرجعت إلى أزواج النبي صلى الله عليه وسلّم فأخبرتهن بالذي قالت وبالذي قال لها رسول الله صلى الله عليه وسلّم فقلن لها: ما نراكِ أغنيتِ عنا من شيء فارجعي إلى رسول الله صلى الله عليه وسلّم فقولي له: إن أزواجك ينشدنك العدل في ابنة أبي قحافة، فقالت فاطمة: والله لا أكلمه فيها أبداً، قالت عائشة: فأرسل أزواج النبي صلى الله عليه وسلّم زينب بنت جحش زوج النبي صلى الله عليه وسلّم وهي التي كانت تساميني منهن في المنزلة عند رسول الله صلى الله عليه وسلّم، ولم أر امرأة قط خيراً في الدين من زينب وأتقى لله وأصدق حديثاً وأوصل للرحم وأعظم صدقة وأشد ابتذالاً لنفسها في العمل الذي تصدق به وتقرب به إلى الله تعالى، ما عدا سَوْرة من حِدَّة كانت فيها تسرع منها الفيئة، قالت: فاستأذنت على رسول الله صلى الله عليه وسلّم ورسول الله صلى الله عليه وسلّم مع عائشة في مرطها على الحالة التي دخلت فاطمة عليها وهو بها، فأذن لها رسول الله صلى الله عليه وسلّم فقالت: يا رسول الله، إن أزواجك أرسلنني إليك يسألنك العدل في ابنة أبي قحافة، قالت: ثم وقعت بي فاستطالت عليَّ وأنا أرقب رسول الله صلى الله عليه وسلّم وأرقب طرفه هل يأذن لي فيها، قالت: فلم تبرح زينب حتى عرفت أن رسول الله صلى الله عليه وسلّم لا يكره أن أنتصر، قالت: فلما وقعت بها لم أنشبها حتى أنحيت عليها، قالت: فقال: رسول الله صلى الله عليه وسلّم وتبسم "إنها ابنة أبي بكر". [رواه البخاري 2442].

وقد بلغ من منزلة عائشة - رضي الله عنها - أن يقرئها جبريل السلام.

فعنها - رضي الله عنها - أن النبي صلى الله عليه وسلّم قال لها: "يا عائشة، هذا جبريل يقرأ عليك السلام " فقالت: وعليه السلام ورحمة الله وبركاته، ترى ما لا أرى - تريد النبي صلى الله عليه وسلّم -. [رواه البخاري 3217، ومسلم 2447].

منصور
09-03-2017, 07:19 PM
جع ـلهُ.. آللهْ.. فيّ.. ميزآنْ.. حسنآتكـ
أنآرَ.. آللهْ.. بصيرتكـ.. وَ بصرِكـ.. بـ/ نور.. آلإيمآنْ
وَ جع ـلهُ ..شآهِدا.. لِكـ.. يومـ.. آلع ـرض ..وَ آلميزآنْ
وَ ثبتكـ.. على.. آلسُنهْ.. وَ آلقُرآنْ
وأنار.. دربكـ.. وباركـ.. فيكـ



جزاك الله خير الجزاء .. ونفع بك ,, على الطرح القيم
وجعله في ميزان حسناتك
وألبسك لباس التقوى والغفران
وجعلك ممن يظلهم الله في يوم لا ظل الا ظله
وعمر الله قلبك بالأيمان
على طرحك المحمل بنفحات ايمانيه
سررت لتواجدي هنا في موضوعك
لا عدمناك

سحر العيون
09-03-2017, 10:13 PM
لنا في سيرتهم قدوة

بوركت جهودك

الامير الحالم
09-04-2017, 02:19 AM
بارك الله فيكِ للحضور الجميل والراقي
ادعوا العلي القدير الا يحرمنى هذا النور
لقلبك دعوات لاتبور واكثر

أســير قلبهــا
09-06-2017, 11:58 PM
اللهم صل وسلم على نبينا محمد

اخي الغالي الامير
جزاك الله كل خير على محتوى الموضوع والذي يوضح لنا
بعض من صفات ام المؤمنين السيدة عائشة رضي الله عنها

جمعنا الله بها في جنة الفردوس .. الأربعاء 15 ذو الحجة 1438هـ